أخر الأخبار

شباب يدخنون السجائر أثناء الصلاة.. وعباس شومان: لعنة الله عليهم

أثار فيديو صادم تم تداوله عبر الفيسبوك لبعض لشباب دخلوا في الصلاة وهم “يشربون سجاير”، والذي قابله حالة من الغضب اجتاحت رواد السوشيال ميديا، جراء هذا الفيديو الذي يسخر بفرض من أهم فرائض الإسلام الخمسة، القائم على الخشوع والخنوع لله.

وعلق الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر السابق مؤكدا أن الاستهزاء بالصلاة ظاهرة عجيبة وغير مسبوقة ويبدو أنها ممنهجة وليست مصادفة.
وأوضح شومان عبر صفحته على الفيسبوك، أن بعض الشباب الذين يدخنون أثناء الصلاة وحسب كلامهم سجائر بها مخدر الحشيش،ظهر مجموعة أخرى يفعلون في صلاتهم مالايليق بمسلمين،ثم أعقبهم سيدات إذا نظرت إليهن حسبتهن فضليات فهن محجبات ولسن صغيرات في السن ،وبعد دخولهن في الصلاة يفعلن ماتأنف منه البهائم،ولست أدري أهذا بعد هذا البلاء الذي أصاب العالم أم قبله؟وفي الحالين:أتذكر قول المولى:(ثم قست قلوبكم من بعد ذلك فهي كالحجارة أو أشد قسوة…)فإن كان هذا ممنهجا ويقف خلفه بشر فلعنة الله عليهم .

وأضاف: نسأل الله أن نرى فيهم عجائب قدرته،وإن كانت تصرفات فردية فليعلم هؤلاء أن عقيدتهم في خطر،وليستغفروا الله وليندموا ندما شديدا على مابدر منهم عسى الله أن يقبلهم،ولاحول ولاقوة إلا بالله،وحسبنا الله ونعم الوكيل.

ولم يمر وقتًا طويلًا على تداول الفيديو، حتى أسقطت أجهزة الأمن القائمين عليه، بعدما تبين أن ثلاثة طلاب بالصف الثاني الثانوي الصناعي مقيمين في مدينة الرحمانية بالبحيرة وراء تصوير الفيديو الصادم، من خلال ظهور أحدهم وهو يصلي، بينما يضع صديقيه سيجارة في فمه مع ضحكات هيسترية، ثم بث الفيديو على الفيس بوك، وتم التحفظ على الهواتف المحمولة التي التقطت الفيديو، واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المتهمين.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق