أخر الأخبار

الرئيس في ذكرى استشهاد أبو جهاد: كان قائداً مؤسساً وتاريخياً

شبكة القدس الإخبارية/ رام الله: قال الرئيس محمود عباس إن خليل الوزير (أبو جهاد) كان أحد القادة التاريخيين والمؤسسين، وشكل جزءاً مهماً من مرحلة تاريخية صعبة وخطيرة.

وأضاف الرئيس في ذكرى استشهاد القائد والرمز أبو جهاد التي صادفت اليوم: إن القائد الكبير خليل الوزير مثل إرثاً ومثالاً للانتماء والتضحية من أجل فلسطين حرة ومستقلة، وإلهاماً لكل المناضلين والأحرار الذين ضحوا بدمائهم من أجل تحقيق آمال وتطلعات شعوبهم بالحرية والاستقلال.

وتابع الرئيس: “كذلك نستذكر اليوم ثلاثة من قادتنا الكبار وهم أبو يوسف وكمال عدوان وكمال ناصر، الذين عمدوا بدمائهم الزكية نضال شعبنا وتوقه للحرية والاستقلال، مؤكدين أنه بصمود شعبنا وتمسكه بثوابته الوطنية سنحقق الاستقلال لدولتنا بعاصمتها القدس الشرقية”.

وأضاف الرئيس: إن تاريخ فتح وشعبنا الفلسطيني وتضحياته المستمرة بشهدائه الكبار: أبو عمار، أبو إياد، أبو يوسف النجار، وآلاف غيرهم صنعوا مجداً وتاريخاً ومنارة، وحافظوا على الهوية الفلسطينية بدمائهم، مؤكدين أن العهد الذي قطعه القادة يوم انطلاقة الثورة في 1/ 1/ 1965 سيبقى حتى رفع اعلام فلسطين فوق القدس ومقدساتها.

الرئيس خليل الوزير

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق