برشلونة يعيد هيكلة مجلس إدارته

أجرى رئيس نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم جوسيب ماريا بارتوميو، عدة تغييرات في مجلس إدارة النادي، بعد الاستقالة الجماعية لستة من أعضاء المجلس.

واجتمع بارتوميو اليوم الإثنين عبر مكالمة فيديو بأعضاء مجلس إدارته، وأجرى عدة تعديلات بمناصب هؤلاء الأعضاء كخطوة استباقية إلى حين تعيين أعضاء جدد لسد الثغرات التي ظهرت على الساحة بعد تلك الاستقالة الجماعية.

كما قرر النادي تقديم شكوى ضد إميلي روساد، نائب رئيس برشلونة السابق، بسبب تصريحاته المسيئة والتي أكد فيها أن أحد من مجلس إدارة النادي دس يده في خزينة برشلونة خلال فضحية وسائل التواصل الاجتماعي التي كشفت تورط الإدارة في علاقة مع شركة تدعى “I3 Ventures” تهدف إلى تشويه رموز النادي وتحسين صورة بارتوميو ومجلسه.

وكان برشلونة قد بيانا بهذا الصدد، قال فيه: “في مواجهة الادعاءات الخطيرة التي لا أساس لها من جانب إميلي روسود في مقابلات إعلامية، ينفي برشلونة بشكل قاطع وجود أي عمل يمكن وصفه بالفساد، نحتفظ بحق تقديم الإجراءات القضائية على ذلك”.

وأضاف: “في هذا الصدد، تخضع حاليا خدمات التواصل الاجتماعي لتحقيق مستقل لا يزال جاريا، وبالتالي لا توجد أي استنتاجات، لا سيما أن النادي سهل للشركة جميع المعلومات والوسائل التي تطلبها منذ بداية العملية”.

وتابع: “بخصوص استقالات أعضاء المجلس التي تم الإعلان عنها في الساعات الأخيرة، فإنها نتجت عن تعديل أجراه الرئيس جوسيب ماريا بارتوميو هذا الأسبوع، وسيتم الانتهاء منه في الأيام القادمة”.

وختم: “يهدف التعديل إلى إعادة تشكيل مجلس الإدارة لضمان تنفيذ التدابير اللازمة في الفترة المقبلة والتي تستهدف التحضير لمستقبل النادي، والتغلب على عواقب الأزمة الصحية التي نعيشها، وإنهاء برنامج الإدارة الذي بدأ في عام 2010 والخطة الاستراتيجية التي تمت الموافقة عليها في عام 2015”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق