الرئيس يؤكد استمرار إجراءات الطوارئ الاستثنائية للحد من انتشار كورونا

اطمأن رئيس دولة فلسطين محمود عباس على أوضاع المواطنين في المناطق الفلسطينية التي ظهرت فيها إصابات بفيروس “كورونا” المستجد.

وأجرى الرئيس اتصالات هاتفية مع عدد من رؤساء وأعضاء لجان الطوارئ، وفعاليات المجتمع المحلي في كل من: أرطاس ببيت لحم، ودير جرير، وشقبا، وبيت لقيا، وخربثا المصابح بمحافظة رام الله والبيرة.

بالإضافة إلى وبدو وقطنة والجديرة شمال غرب القدس المحتلة، ومدينة الخليل، وحلحول، وبني نعيم بمحافظة الخليل، وقصرة بمحافظة نابلس، حيث اطمأن على أوضاع المواطنين والإجراءات الوقائية والعلاجية لمواجهة تفشي فيروس “كورونا”.

وأكد الرئيس على استمرار إجراءات الطوارئ الاستثنائية التي اتخذتها دولة فلسطين للحد من انتشار عدوى “كورونا”.

من جانبهم، أكد أعضاء لجان الطوارئ تقديرهم لاهتمام سيادة الرئيس، والتفافهم حول سياساته الحكيمة في حماية الشعب الفلسطيني من المخاطر المختلفة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق