أطباء روسيا والصين العسكريون يبحثون سبل مكافحة عدوى كورونا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن أطباء عسكريين من روسيا والصين بحثوا مؤخرا سبل الوقاية والتعامل مع عدوى فيروس كورونا.

وقال بيان صادر عن الوزارة “نظم مركز التنسيق والدعم الطبي التابع لوزارة الدفاع الروسية اتصالا جماعيا عبر تقنية مكالمات الفيديو بين أطباء من أكاديمية كيروف العسكرية الروسية وخبراء من الجامعة الطبية العسكرية التابعة لجيش التحرير الشعبي الصيني، وخلال الاتصال تحدث الزملاء الصينيون عن خبرتهم في مكافحة عدوى فيروس كورونا، وقريبا سيبدأ الخبراء الروس بدراسة المعلومات التي حصلوا عليها من زملائهم للاستفادة منها بشكل عملي”.

ومن أبرز الأمور التي نوقشت خلال الاتصال سبل تشخيص العدوى بفيروس كورونا، وعلاج الحالات الصعبة عند المرضى، وتدريب الكوادر الطبية وتجهيزها لمساعدة المصابين، كما تم الاتفاق على إجراء مشاورات روسية صينية بشكل دوري لمعالجة الأمور المتعلقة بهذا المرض.

ومن جانبهم شرح الأطباء العسكريون الروس لزملائهم الصينين الإجراءات المتبعة في البلاد لمنع انتشار العدوى في صفوف أفراد الجيش، وسبل الحفاظ على جاهزية القوات العسكرية واستمرار نشاطها في ظل هذه الإجراءات.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق