بسبب الإهمال المتعمد.. الأسرى ينفذون خطوات تصعيدية في سجون الاحتلال

قالت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى: إنه بدءًا من صباح يوم غد الثلاثاء سيبدأ الأسرى باتخاذ خطوات تصعيدية في السجون بدءًا بإرجاع وجبات الطعام.

وقال محمد الشقاقي الناطق باسم المؤسسة في تصريح صحفي له، إن هذه الخطوات التصعيدة تأتي بعد مماطلة إدارة مصلحة السجون في اتخاذ الإجراءات الوقائية لمجابهة فيروس كورونا.

وأكد الشقاقي، أن التصعيد سيأتي أيضًا كـ “رد على سحب مصلحة السجون سحب أكثر من 175 صنفًا من مشتريات الكانتينا، إلى جانب رفض إيجاد بديل لإدخال رصيد للكانتينا بعد منع زيارات الأهالي”.

وكانت جامعة الدول العربية، طالبت مؤسسات المجتمع الدولي المعنية بحقوق الإنسان ممارسة المزيد من الضغوط على سلطات الاحتلال لإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين، وتوفير الحماية الضرورية لهم في هذه الظروف خاصة مع انتشار فيروس “كورونا”.

وقال الأمين العام المساعد بجامعة الدول العربية، رئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة سعيد أبو علي في تصريح صحافي له اليوم الاثنين، إن الضرورة الإنسانية وقواعد القانون الدولي الإنساني في ظل الأوبئة باتت تلزم بإلحاح أكثر، تحركاً دولياً عاجلاً وضاغطاً على سلطات الاحتلال لإنقاذ حياة الأسرى الذين يزيد عددهم عن خمسة آلاف.

بدورها، طالبت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أمس الأحد، الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيرش، بالضغط على سلطات الاحتلال الصهيوني “لإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين، تجنبًا لوقوع مأساة إنسانية في السجون، في ظل تفشي جائحة كورونا”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق