نتنياهو يعلن الطوارئ ومنع الخروج من المنزل إلا للحالات الاستثنائية

أعلن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، فرض أنظمة جديدة للطوارئ في الأراضي المحتلة، يمنع من خلالها “الإسرائيليين” من الخروج من منازلهم إلا في حالات استثنائية، وهي الحصول على الخدمات الأساسية.

وقال نتنياهو إن أنظمة الطوارئ الجديدة ستكون سارية المفعول بعد مصادقة الحكومة عليها في وقت لاحق من مساء اليوم الخميس.

وبدأ جيش الاحتلال بإعداد جنوده للعمل مع الشرطة على فرض إغلاق شامل في الأراضي المحتلة، وسط تقديرات بأن تصدر السلطات خلال الساعات المقبلة تعليمات بالتزام المنازل وعدم مغادرتها في حظر كامل للتجول، للحد من انتشار وباء كورونا.

وذكرت هيئة بث الاحتلال (كان) أن رئيس أركان الجيش أفيف كوخافي، رفع من حالة الجيش من وضعه الروتيني لحالة تأهب، فيما تم تشكيل وحدة أطلق عليها اسم “شعاع نور” للعمل على تقديم المساعدة للسلطات المدنية في مواجهة كورونا.

وفي ظل القيود الجديدة المتوقعة على الحركة للحد من انتشار الفيروس، وضع جيش الاحتلال قواعد للعمل بالتنسيق مع الشرطة إذا ما تم فرض إغلاق شامل، تضمنت توزيع المهام وتحديد المخول بإصدار الأوامر إذا ما طلب من الجيش العمل مع الشرطة لفرض الإغلاق.

وأشارت قناة (كان) إلى أن الجيش بدأ بإعداد جنوده للمساعدة في فرض الإغلاق إذا ما شددت الحكومة من القيود التي فرضتها فعلا لمنع انتشار كورونا، فيما تم إعداد كتيبتين تابعتين للجبهة الداخلية في الجيش لتطهير مناطق تفشى فيها الوباء.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق