البورصة الأميركية تهوي بفعل خسائر حادة لأسهم بوينغ

هوت مؤشرات الأسهم الرئيسية في بورصة وول ستريت مجدد، الأربعاء، إذ غطت علامات متزايدة على تأثير فيروس كورونا على نشاط الأعمال في الولايات المتحدة على موجة من التفاؤل حيال تحركات رسمية كبيرة لحماية الاقتصاد.

وتلقى سهم بوينغ ضربة كبيرة أخرى، ليهوي 16.1 بالمئة، بعد أن دعت الشركة إلى صفقة إنقاذ بقيمة 60 مليار دولار لشركات صناعة الطائرات لمواجهة الضرر الناجم عن انهيار متواصل في السفر العالمي.

وبحلول الساعة 14:09 بتوقيت غرينتش، كان المؤشر داو جونز الصناعي منخفضا 919.45 نقطة، أو 4.33 بالمئة، إلى 20317.93 نقطة.

وكان المؤشر ستاندرد آند بورز 500 متراجعا 96.62 نقطة، أو 3.82 بالمئة، إلى2432.57 نقطة، بينما هبط المؤشر ناسداك المجمع 214.97 نقطة، أو 2.93 بالمئة، إلى 7119.81 نقطة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق