التعليم بغزة: لا مواعيد محددة للعودة الدراسة.. وقرارنا وفق الحالة العامة

قال محمود مطر مدير عام الاشراف والتأهيل التربوي بوزارة التربية والتعليم بغزة ، صباح اليوم الثلاثاء، إنه وحتى اللحظة لم يتم تحديد موعد بدء المدارس، موضحاً بأن هذا مرتبط بالحالة العامة في قطاع غزة، والوزارة هي جزء من صناعة القرار وليست لوحدها تأخذ القرار بعودة المدارس.

وأكد مطر في حديث لإذاعة “صوت الأقصى”، أنه “لا مواعيد محددة للعودة الدراسة، وخطتنا جاهزة وموجودة والحالة العامة تقررها اللجان المختصة على مستوى قطاع غزة”، مضيفاً “الوزارة انتهت من فترة من اعداد الخطة الآمنة للعودة للمدارس، وهي عودة تدريجية، وستبدأ بالثانوية العامة، ثم ستتدرج لباقي الصفوف”.

ولفت إلى أنه في إطار الجهوزية الوزارة طورت دليل إجراءات العمل في المدارس يتضمن مجموعة من الإجراءات الواجب اتخاذها في حال العودة بدءا من استقبال الطلاب في بداية اليوم الدراسي، وانتهاء بمغادرتهم.

وأشار مطر إلى أن الدليل تم اعداده بمشاركة جهات اختصاص ذات علاقة مثل وزارة الصحة والداخلية، ويتضمن مجموعة من الإجراءات تخضع للتقييم لفحص قابليتها للتطبيق والتنفيذ.

وأوضح “في إطار فحص دليل الإجراءات سنجري محاكاة كاستطلاع ليوم دراسي كامل من الصباح لنهاية الدوام في مدرسة خالد الحسن بخانيونس بنصف عدد الطلاب بالإضافة إلى الطاقم التدريسي والطواقم الفنية ولجان الطوارئ في الوازرة كما هو محدد في سناريو العودة الجزئية للدوام الذي وضعته الوزارة”.

وأكد أنه سيتم البدء بفحص الإجراءات للوقوف على قابليتها للتطبيق والتنفيذ، والخروج بشكل نهائي بالدليل الذي سيكون المرتكز الأساسي للعودة التدريجية للمدارس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق