القدس المحتلة: 3 وفيات بكورونا و230 إصابة خلال يومين

توفي ثلاثة أشخاص متأثرين بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد، وشُخصت 230 إصابة جديدة بالفيروس في مدينة القدس المحتلة، خلال اليومين الأخيرين.

جاء ذلك بحسب ما أوضح عضو وحدة مكافحة كورونا في القدس المحتلة، الدكتور علي الجبريني، في بيان صدر عنه مساء اليوم، الإثنين.

وتوزعت الوفيات الجديدة على سلوان ورأس العمود وأم ليسون، بحسب الجبريني، وأوضح أن حصيلة الوفيات بفيروس كورونا في مدينة القدس ارتفعت بذلك إلى 42.

وقال الجبريني إن “عدد الإصابات ارتفع إلى 1907 منذ بداية انتشار الفيروس، وذلك بعد تسجيل 230 إصابة خلال يومي الأحد والإثنين، إضافة لتسجيل 60 حالة شفاء في اليومين الأخيرين”.

وأضاف الجبريني أن “الفيروس يواصل التفشي بين صفوف المقدسيين وسائر البلاد بشكل كبير مشكلًا خطرًا كبيرًا”، داعيا لمواجهته بالطرق الوقائية المعلنة من قبل وزارة الصحة.

وناشد الطبيب المقدسي الجبريني المقدسيين لإجراء الفحوصات للكشف عن الفيروس، وطالب بضرورة الالتزام بالتعليمات الوقائية وارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي والنظافة الشخصية والمواظبة على التعقيم باستمرار.

ولفت إلى تأخير في صدور نتائج عدد من الفحوصات “بسبب الإقبال الكبير عليها من قبل المواطنين”، وناشد المقدسيين “الالتزام بتعليمات الصحة بارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي والنظافة الشخصية والمواظبة على التعقيم باستمرار”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق