3 أسرى يُواصلون الإضراب في سجون الاحتلال رفضًا للاعتقال الإداري

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، السبت، بأنّ الأسرى الثلاثة: ماهر الأخرس ومحمد وهدان وموسى زهران، يُواصلون الإضراب المفتوح عن الطعام، في سجن عوفر الصهيوني، منذ فترات متفاوتة.

وقال المتحدث باسم الهيئة حسن عبد ربه للهدف، إنّ الأسير الأخرس (49 عامًا) من بلدة سيلة الظهر قضاء جنين، يخوض إضرابه منذ 27 يوماً على التوالي رفضًا لاعتقاله الإداري. وقد تدهورت حالته الصحية، إذ يُعاني من نقصان في الوزن، وآلاماً في الجسد وهزالاً عاماً، كما يعاني من ارتفاع في ضغط الدم الذي ظهر معه خلال فترة اعتقاله عام 2018م.

وأضاف عبد ربه أنّ الأسير وهدان، من قرية رنتيس قضاء رام الله، يُواصل الإضراب لليوم 18 على التوالي احتجاجاً على اعتقاله التعسفي، وكان أعلن إضرابه خلال تواجده بمركز توقيف “حوارة”، وفيما بعد جرى نقله لزنازين “عوفر”.

وكان الأسير زهران أعلن مؤخرًا إضرابه عن الطعام، الذي يتواصل منذ 16 أغسطس، رفضًا لاعتقاله الإداري التعسفي بدون تهمة أو محاكمة، وبعد شروعه في الإضراب نقلته سلطات السجون الصهيونية إلى زنازين العزل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق