الهلال الأحمر الفلسطيني يُشارك في إسعاف مصابي انفجار بيروت

أعلن فرع جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في لبنان، حالة الطوارئ في مستشفياته ومرافقه الموجودة في بيروت؛ لدعم طواقم الصليب الأحمر اللبناني في عمليات إجلاء وإسعاف المصابين، جراء الانفجار الضخم، الذي هز مرفأ بيروت مساء هذا اليوم.

وشاركت سيارات الإسعاف التابعة للهلال الأحمر الفلسطيني في إجلاء المصابين من كافة المناطق المتضررة في بيروت إلى المستشفيات اللبنانية، إضافة للمرافق الصحية التابعة للهلال الفلسطيني.

وقد استقبل كل من مستشفى حيفا، ومستشفى الهمشري التابعين للجمعية في بيروت العشرات من المصابين، حيث تم تقديم الرعاية الطبية اللازمة لهم.

ولفت رئيس الجمعية، د يونس الخطيب، إلى وقوف الجمعية أسوة بسائر مكونات الشعب الفلسطيني إلى جانب الأشقاء في لبنان في مصابهم الجلل، مؤكداً أن كوادر ومستشفيات وسيارات إسعاف الجمعية في لبنان، لم ولن تتوانى عن أداء واجبها في إسناد طواقم الإجلاء والإسعاف كجزء من التزامهم الإنساني والقومي، تجاه إخوانهم في لبنان.

وأكد مدير عام الجمعية في إقليم لبنان، الدكتور سامر شحادة، أن جميع كوادر الهلال الأحمر الفلسطيني ومرافقه الصحية في حالة استنفار تام، ويشاركون زملاءهم في الصليب الأحمر اللبناني في عمليات الإنقاذ والإسعاف من اللحظة الأولى، كما أن الهلال الأحمر الفلسطيني، أطلق حملة للتبرع بالدم في جميع مستشفياته في بيروت وصيدا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق