الحكومة تتسلم معدات حماية ووقاية من “كورونا” بقيمة مليون يورو

تسلمت الحكومة، اليوم الأربعاء، معدات حماية ووقاية من فيروس “كورونا” المستجد، من المصانع الوطنية، بقيمة مليون يورو، بتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية.

وجرت مراسم استلام المعدات بمقر وزارة الاقتصاد الوطني في مدينة رام الله، اليوم الأربعاء، بمشاركة وزير الاقتصاد خالد العسيلي، والقنصل الفرنسي العام في القدس رنيه تروكاز، ومديرة الوكالة الفرنسية للتنمية كاترين بونود، واللجنة الحكومية المختصة في تنفيذ المنحة.

وثمن العسيلي دور الحكومة الفرنسية ودعمها المستمر لدولة فلسطين اقتصاديا وسياسيا، واستجابتها السريعة لمواءمة احتياجاتنا من معدات الحماية والوقاية من فيروس “كورونا”، والتي تم تمويل شرائها عبر إعادة تخصيص جزء من المنحة المقدمة لمشروع تحديث الصناعة الفلسطينية.

وقال إن غالبية المعدات الوقائية المستخدمة في عمليات الوقاية والسلامة الصحية هي صناعة فلسطينية ذات جودة وكفاءة عالية ومطابقة للمواصفات، مضيفا أن نحو 54 منشأة صناعية تعمل على إنتاج الكمامات واللباس الواقي وتنتج يوميا 200 ألف كمامة وتشغل نحو 900 عامل وعاملة.

وأضاف العسيلي إننا نعول على شركائنا الدوليين في رفع درجة الاستجابة العاجلة لإنعاش الاقتصاد الوطني الذي يتكبد خسائر كبيرة، بفعل تداعيات الجائحة الصحية، وانعكست على مختلف القطاعات خاصة السياحة والمنشآت الصغيرة ومتناهية الصغر.

يذكر ان معدات الحماية والوقاية التي تستهدف المؤسسات الحكومية والمستشفيات عبارة عن كمامات طبية ومتعددة الاستخدام وكاميرات حرارية ومعقمات وشراشف للمستشفيات ولباس واقي للطواقم الطبية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق